الاثنين، 18 يوليو، 2011

ورحلت يا غالي بلا رجوع!


ورحلت يا غالي بلا رجوع
فجأة
من دون مقدمات غادرتني راحلا!
إلي أين؟
لستُ أدري!!
فقط رحلت..

وبقيتُ وبعدك وحدي

سافرت مهاجراً .. أرضي
وطني
وجدران مدينتي المغمُورة بحبك!

ليكسيني جفاف الكون بعدك
وتموت أغصاني عطشاً بلا ماءك

وأسألُني كل يوم
أين أرضك؟
وأي بلاداً تُظلُك تحتها السماء
أين حبك؟
 ووعدك!
وذلك العهُد القديم!!

اشتاقُك بكل ما في جسدي من قوةً
بعد أنهيار رحيلك!

موجعُ فقدك يا حبي
موجعةُ هي الحياة بلا وجودك يا أملي
فمتى تعود؟!

أم أن رحيلك قدري بلا رجوع!..

أحُبك..
ولا زلتُ أنتظر رجوعك بفارغ صبر

فلست حبيبي فقط
يا حنان يملئُ يُتمي
يا صديق القلب
ورفيق العمر أنت
يا أبتسامة شفاهي الورديه

أحبك.. ولا زلت
وسأظل وأن لم تعُد يوما يا حبي..

هناك تعليق واحد:

  1. كلمات جميله

    لكنها حزينه جدا


    يؤلمني الفراق

    ردحذف